ملخص الصحافة الأسبوعي 20 تموز 2019

السوريون بين الفيتو الصيني ونهاية شهر العسل التركي


هنا جولة في أهم المقالات والتحقيقات العميقة، والتي نشرت في الصحافة السورية والعربية والدولية، والتي جمعها محررونا بعناية لافتة لنقدمها لقرائنا الكرام كـ "وجبة دسمة" من القراءة الممتعة والمفيدة في آن.

20 تموز 2019

(بعد سنوات من استقبال اللاجئين السوريين بكرم حاتمي٬ مقارنة بالعديد من دول الجوار٬ بدأت تركيا التحرك باتجاه آخر لم يكن يتوقعه السوريون، إذ بدأت الحكومة بتفعيل قرارات تضيق الخناق على مئات الآلاف من السوريين الذين لا يملكون الأوراق الرسمية/ خاص حكاية ما انحكت)
حكاية ما انحكت

منصة إعلامية مستقلة باللغتين العربية والإنجليزية تقدم وجهات نظر نقدية حول سوريا والسوريين/ات.

هنا جولة في أهم المقالات والتحقيقات العميقة، والتي نشرت في الصحافة السورية والعربية والدولية، والتي جمعها محررونا بعناية لافتة لنقدمها لقرائنا الكرام كـ "وجبة دسمة" من القراءة الممتعة والمفيدة في آن.

حماس والنظام السوري.. علاقة مضطربة ومواقف متضاربة (عنب بلدي)

يرصد فريق التحقيق في عنب بلدي، العلاقة الإشكالية بين حماس والنظام السوري، حيث ارتفعت أصوات في حماس مؤخرا، تطالب بعودة العلاقات مع نظام الأسد، في سعي من الحركة لتحسين علاقتها مع الراعي الإيراني.

"مع تطور الأحداث على الساحة السورية واستمرار النزاع، بدأت تقلبات الحركة حيال الملف السوري بالظهور إلى العلن أكثر، وبدا ذلك واضحًا من خلال التصريحات التي صدرت من مسؤولي الحركة، إذ اعتبر رئيس المكتب السياسي للحركة، خالد مشعل، في تشرين الأول 2013، أن من حق الشعب الانتفاض من أجل حقوقه لكن يجب أن يتم ذلك بوسائل سلمية، طالبًا من الجماعات المقاتلة في سوريا توجيه البندقية نحو فلسطين، وصولًا إلى وصف الثورة السورية بـ "الفتنة"، على لسان رئيس المكتب السياسي الحالي، إسماعيل هنية، الأمر الذي اعتُبر تقربًا من النظام في محاولة لعودة العلاقات".

ما وراء الفيتو الصيني في سوريا (الجمهورية)

يحاول حسام موصللي في هذا المقال، تحديد أبرز العوامل التي أدت إلى قرارات الصين باستخدام حق الفيتو بما يتعلق بالمسألة السورية على عكس مواقفها السابقة ٬ المحايدة تجاه الأزمات الدولية.

"وقد عمل جيردين في ورقته (2014) على تحليل "سرديّة الحزم الصيني" من خلال قياس "تحوّلات السياسة الخارجية"، واستنتج أنه "في العموم، لم تتغير السياسة الخارجية للصين خلال هذه السنوات". كذلك الأمر بالنسبة إلى كاستنر وساندرز (2012) اللذان استخدما نظرية انتقال القوّة لتقييم ما إذا كانت الصين دولة وضع راهن أم تغيير، حيث كانت النتائج أنه برغم وجود بعض الاستثناءات، إلا أن الصين مازالت أكثر ميلاً إلى دولة وضع راهن منها إلى دولة تغيير".

حرق حقول القمح في سوريا وسؤال الخسارات (صالون سورية)

ما هي الخيارات القائمة أمام المزارعين الذين خسروا محاصيلهم هذا العام بسبب مناطق عديدة من سوريا؟ وكيف سيمكنهم سداد الديون المتراكمة؟ هذه بعض الأسئلة التي يحاول هذا المقال الإجابة عليها.

"المواسم المحروقة أعراس مؤجلة وديون متراكمة، ارتفعت أسعار القمح رسمياً لكن القمح احترق! ولا سعر له، لم يعد يساوي شيئاً. ومن لا يزرع  لا يكتوي بنار المواسم المحترقة لكنه يخاف ارتفاع ثمن الخبز، ويخاف من غياب الرغيف، والمزارع يخاف من التربة المحروقة التي تضررت وقد لا تنتج ما يغطي دورتها الزراعية المطلوبة منها، وأكياس الخيش تنام في المستودعات والمؤن ضئيلة وشحيحة، كيف يشتري مزارع القمح برغلاً من غير أرضه، كيف سيكون طعمه أو رائحته"!

تصاعد الاغتيالات هل تعيد درعا إلى "المربع الأول"؟ (سوريا على طول)

يكتب وليد النوفل عن تزايد الاغتيالات وأعمال العنف في درعا بعد عودة قوات النظام بدعم روسي٬ ودلالة هذه الحوادث وماذا سيترتب عنها. 

"من جهته، اتهم المصدر المقرب من الفرقة الرابعة حكومة دمشق بالوقوف خلف التفجيرات، لا سيما ذاك الذي استهدف حافلة عناصر الفرقة، أمس الأربعاء، "نظراً لشدة الأضرار التي لحقت بالحافلة من الداخل"، ما يجعل مرجحاً برأيه أن "العبوة الناسفة كانت مزروعة داخل الحافلة". أما تفسير دوافع ذلك فيتمثل، برأيه، في أن "النظام يسعى من خلال تلك العمليات إلى إجبار عناصر التسويات، لا سيما عناصر الفرقة الرابعة في الريف الغربي، إلى الانسحاب نحو الثكنات العسكرية في مدينة إزرع والقطاع الأوسط".

القرارات التركية الجديدة بحق السوريين.. نهاية سنوات العسل! (دويتشه فيله)

بعد سنوات من استقبال اللاجئين السوريين بكرم حاتمي٬ مقارنة بالعديد من دول الجوار٬ بدأت تركيا التحرك نحو اتجاه آخر لم يكن بتوقعه السوريون٬ إذ بدأت الحكومة بتفعيل قرارات تضيّق الخناق على مئات الآلاف من السوريين الذين لا يملكون الأوراق الرسمية. 

"الخصوم السياسيون لأردوغان انتقدوا سماحه بدخول هذا العدد الكبير من اللاجئين السوريين. أكرم إمام أوغلو رئيس بلدية إسطنبول قال: "الأتراك يعانون من تدفق السوريين على البلاد. سنبذل الجهد لإيجاد أسس لعودة المهاجرين السوريين إلى ديارهم، وإلا ستكون لدينا بعض المخاوف الأمنية التي ستزعجنا جميعا وستقع اشتباكات في الشوارع". كما عبر أكرم إمام أوغلو عن استيائه من عدد اللافتات المكتوبة باللغة العربية في بعض الأحياء. وقال "هنا تركيا! هنا إسطنبول!".

"سرير على الجبهة": قرين فانتازي للتاريخ السوري (رصيف22)

قراءة معمقة لعمار المأمون لكتاب الروائي السوري مازن عرفة بعنوان "سرير على الجبهة"٬ حيث يمزج الكاتب بين الفانتازيا والواقع٬ راصدا التغيرات التي طرأت على سوريا٬ الغرفة المحتلة.

"كلّ هذا والثورة في الخارج، والكذب والتدفق الإعلامي والبروباغندا تحفر في رأسه، مذيعات ومراسلون حربيّون وكائنات لا إنسانيّة تنتصر للقضية الوطنيّة ضد المؤامرة الكونيّة، فكلّ معجم الكذب الأسديّ يحضر في الرواية، وكلّ العاملين فيها أشبه بمسوخ متبرّجة أمام العدسة، يردّدون "حقائقهم" الأشد سخفاً ولا منطقيّة من كلّ ما يكتبه عرفة".

 

مقالات متعلقة

هذا المصنف مرخص بموجب رخصة المشاع الإبداعي. نسب المصنف : غير تجاري - الترخيص بالمثل 4.0 دولي

تصميم اللوغو : ديما نشاوي
التصميم الرقمي للوغو: هشام أسعد